علاج الإدمان بإيبوجايين يساعد الناس على الخروج من “الطين الحي” من المخدرات ويعيش حياة طبيعية وصحية.

ينتمي إيبوجايين إلى منشّطات التي يتم الحصول عليها عن طريق فصل من النباتات الأفريقية الخاصة. وفي أفريقيا على مدى قرون تم استخدامه لعدة طقوس بسبب خصائصه المهلوسة. ومع ذلك لإيبوجايين اليوم لديه تطبيق مختلف. وقد تأكد أنه خيار ممتاز عندما يتعلق الأمر بإعلاج الإدمان وخاصة الهيروين.

استخدمت عيادتنا “فوروبييف” من الميزة الطبيعية لهذه المادة لتحقيق أهداف متعددة. أردنا مساعدة عملائنا وعائلاتهم على نسيان الإدمان وبدو صفحة جيدة في حياتهم. بفضل القوة المعجزة لإيبوجايين والخبراء فأصبح هذا ممكنا.

كيف يعمل إيبوجايين على الجسم؟

من المهم أن نلاحظ أن إيبوجايين ليس بالنيابة عن الأدوية ولا يسبب الإدمان. وهو يوفر إزالة السموم آمنة وغير مؤلمة وهي الخطوة الأولى في علاج الإدمان وهذا جزء مهم من العلاج في عيادتنا “فوروبييف”.

يتم تنفيذ علاج الإدمان بإيبوجايين فقط بعد الفحص التشخيصي لتحديد الحالة النفسية والجسدية. ثم يتم إنشاء خطة علاج فردية لكل عميل. هذا يمنع جميع المضاعفات المحتملة التي يمكن أن تحدث عندما يتم شراء إيبوجايين بنفسك أو إستخدامه بهيئة طبية غير متدربة. واحدة من الآثار الجانبية المتكررة هي تسرع القلب ولكن هناك مخاطر أخرى أكثر خطورة.

نطبق في عيادتنا على إيبوجايين ويتم احتساب الجرعة المطلوبة دائما من قبل خبير يدرك جيداً كل التأثيرات.

تجارب عملائنا الذين كانوا على العلاج بإيبوجايين إيجابية بشكل لا لبس فيه. لأول مرة يرى الناس أنفسهم وإدمانهم بشكل واقعي وموضوعي ويرون أيضا آثار المخدرات سواء لأنفسهم أو لأحبائهم. يفهمون أخيراً إنهم قد أضروا عائلتهم.

بعد ذلك تتم متابعة بمرحلة يساعد فيها أفضل الخبراء لدينا العميل للوصول إلى صوابه ودمج جميع تجاربهم الحياتية. هدفنا هو تشجيع الناس وبناء الثقة والأمل وتعزيز الرغبة في الشفاء الذي في البداية. ومع ذلك يجد العملاء جزءاً جزءاً مع دعمنا أنهم يريدون أكثر من الحياة. كلنا نخطئ وعدد المرات التي يسقط فيها الشخص من المهم أن يرتفع في كل مرة.

lečenje zavisnosti pomoću Ibogaina (2)

VIP Vorobjev علاج الإدمان بإيبوجايين في عيادة

في عيادتنا “فوروبييف” يتوفر موظفينا باستمرار لعملائنا. سواء كانت نصيحة أو دعم أو أزمة فلن تضطر أبدًا إلى المرور بها بنفسك. نحن نعلم أهمية وجود شخص يمكنك الاعتماد عليه دائمًا وهذا هو سبب وجودنا هنا.

على الرغم من أن بعض الناس يعتقدون أن الإدمان لا يمكن علاجه لا سيما عندما يتعلق الأمر بالهيروين ولكن الأفيونيات الأخرى فنحن هنا لنثبت لهم أنهم مخطئون. لكل مشكلة حل حتى للمشكلة الأصعب.

يتأكد الموظفون المتخصصون والمحترفون من أن البقاء في عيادتنا يضمن في أفضل الذكريات. الغرف مجهزة ومريحة بالكامل حيث يمكنك الاسترخاء بعيداً عن جميع المشاكل. نحن هنا لدعم جهودك للشفاء والبدء من جديد لأن لم يفت الأوان بعد لتغيير إيجابي في حياتك.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Leave a reply